مستوطنون يقطعون مئة شجرة زيتون في المغير

 قامت جماعات من المستوطنين بقطع ما يقرب 100 شجرة زيتون مساء اليوم الأحد في أراضي قرية المغير شمال غرب رام الله.

وأوضحت  مصادر محلية إن أهالي القرية بعد أن أنهوا قطف ثمار الزيتون تفاجأوا بقيام مستوطنين من مستوطنة “عادي عاد” المقامة على أراضي قرى: المغير، وترمسعيا، وقريوت، بتقطيع 100 شجرة زيتون، مؤكدا على أن هذا الاعتداء يضاف إلى سلسلة الاعتداءات التي يتعرض لها أهالي القرية من الاحتلال والمستوطنين بشكل شبه يومي.

 كما أشارت ذات المصادر من قرية المغير، أن أشجار الزيتون التي قطعت تعود لمالكها الحاج رتيب النعسان، حيث تقع أرضه مقابل نقطة مراقبة دائمة لجيش الاحتلال الذي عادة مع ينغص على المزارعين ويبعدهم عن أراضيهم بالقوة.

 

مقالات ذات صلة

- Advertisment -

اقراء ايضا