ميركل :” ألمانيا تتمسك بحل الدولتين و الاستيطان يعرقل حل القضية الفلسطينية”

خلال زيارتها لاسرائيل أكدت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل تمسك ألمانيا بحل الدولتين.

وأضافت المستشارة الألمانية أنها ستبذل جهودا من أجل إقناع الجانب الفلسطيني بضرورة الجلوس إلى طاولة المفاوضات مجددا مع إسرائيل.

كما أعربت ميركل عن قلقها إزاء استمرار وازدياد الاستيطان الإسرائيلي في فلسطين، معتبرة إياه أنه يعرقل إيجاد حل للقضية الفلسطينية .

وأردفت المستشارة أنها ستتصل بالرئيس الفلسطيني محمود عباس بعد مباحثاتها مع رئيس وزراء الحكومة الاسرائيلية نتنياهو، وستبحث معه الأوضاع في قطاع غزة.

وفي سياق الحديث عن التسوية الشرق أوسطية، دعا رئيس الوزراء الإسرائيلي نيتنياهو المجتمع الدولي إلى الضغط على السلطة الوطنية الفلسطينية من أجل وقف “تردي الأوضاع في قطاع غزة”.

وفي ذات السياق أعلنت ميركل عن “عدم قبولها بالتواجد الإيراني قرب الحدود الإسرائيلية”.

وأضافت المستشارة الألمانية في أعقاب مباحثاتها مع رئيس الوزراء الإسرائيلي نتنياهو: “تحدثنا عن ضرورة انسحاب القوات الإيرانية من سوريا”، مشيرة إلى أنها ناقشت هذا الموضوع مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين أيضا.

وتابعت ميركل: “لا يجوز أن يكون لإيران حضور بالقرب من حدود إسرائيل في الجولان”.

وشددت ميركل على أن برلين تشاطر اسرائيل رأيها بأنه يجب بذل كل الجهود الممكنة من أجل منع طهران من امتلاك سلاح نووي، موضحة أنها تعتزم مواصلة مناقشة هذا الموضوع مع إسرائيل.

مقالات ذات صلة

- Advertisment -

اقراء ايضا