“رامبو” يعود بنسخة خامسة بعد تجاوزه سن الـ 71

عودة رامبو المقاتل الشهير بمغامرة جديدة في نسخة خامس من سلسلة الأفلام المشهورة التي لعب بطولتها الممثل الأميركي الشهير سلفيستر ستالون. فهل سيستطيع ستالون البالغ من العمر 71 عاماً وفيلمه الجديد «رامبو 5» أن يحقق نجاحاً يظاهي نجاحاته السابقة؟

وتعهد البطل الأسطوري سلفتسر ستالون البالغ من العمر 71 عاماً بأن يلعب دور المقاتل الأميركي جون رامبو بنسخته 5 للمرة الأخيرة ، على الرغم من إعلان ستالون قبل سنوات إحالته رامبو الى التقاعد. ولن يُخرج ستالون الفيلم بل سيقوم بالمهمة شريكه المعتمد آفي ليرنر، كما كشف تقرير لموقع ntv الألماني.

رامبو، الذي اشتهر بأنه أحد مقاتلي القوات الأميركية في حرب الولايات المتحدة الاميركية في فيتنام، كان دائما قادراً على دحر جيوش الأعداء رغم عددهم وقدراتهم وتسليحهم . وتأتي النسخة ا5 من الفيلم إحياء لسلسلة أفلام رامبو التي أنتج منها 4 نسخ حتى الآن، وحققت سلسلة رامبو مبيعات كبيرة في السينما ولاقت إقبالا واسعا من الجمهور، إذ بلغت إيرادات الجزء الرابع نحو 113 مليون دولار، في حين بلغت تكلفة تصوير أطواره قرابة 50 مليون دولار. وبدأت السلسلة بفيلم «الدم الأول» العام 1982، وقدم الجزء الثاني في العام 1985 بعنوان «رامبوالدم الأول – الجزء الثاني» ، وقدم الجزء الثالث في العام 1988 بعنوان «رامبو 3» ، وقدم الجزء الرابع في عام 2008 بعنوان «رامبو».

التسريبات الأولى حول قصة الفيلم تشير الى أنّ جندي القوات الخاصة السابق، الذي يقضي حياته في العمل في مزرعة مواشٍ في الغرب الأميركي، سيختار العودة إلى الخدمة حين يسمع نبأ اختطاف ابنة صديقه. بعد ذلك يعبر رامبو الحدود الأميركية مع المكسيك، ليذهب فيواجه أحد أقسى زعماء كارتلات المخدرات في هذا البلد.

على الصعيد الشخصي، اضطر ستالون مطلع العام الجاري إلى إنكار شائعات تناقلتها وسائل التواصل حول موته، حيث نقلت وكالات الأنباء في منتصف  فبراير 2018، أن بطل أفلام روكي ورامبو الشهير مستاء من إشاعة موته التي تدور في وسط المتابعين والوسط الفني لأخبار المجتمع. ونفى ستالون أيضا صور تداولتها وسائل التواصل  وتظهره فاقدا لشعره بسبب علاجه من مرض مميت، وصرح بأن الصور مأخوذة من مشهد تمثيلي في أحد أفلامه.

مقالات ذات صلة

- Advertisment -

اقراء ايضا