تهمة التحرش توقع بمدير أكبر شركة إخبارية في أمريكا

ذكرت شبكة (سي.بي.إس) ان الرئيس التنفيذي للشبكة ليزلي مونفيس قد قدم استقالته من منصبه، وذلك بعد نشر مزاعم جديدة بسوء السلوك الجنسي ضده.

 وفي بيان صحفي، قال مجلس الإدارة إن مونفيس قدم استقال بالفعل ووقد أصبحت الان الاستقالة سارية المفعول و(سي.بي.إس) سيتبرعان بـ20 مليون دولار لمنظمات تدعم حركة (#مي تو) المناهضة للتحرش الجنسي.

وكانت شبكة (سي.بي.إس) قد بدأت بالتحقيق مع المسؤول الإعلامي في يوليو الماضي بعد أن نشرت مجلة «نيويوركر» مزاعم تفصيلية  حول سوء السلوك الجنسي الذي ارتكبه معهن.

وفي وقت سابق نشرت المجلة مزيدا من الادعاءات ضده تتضمن مضايقات وتحرشا تعرضت لها ست نساء أخريات، وذكر بعضهن أن حياتهن المهنية تضررت جراء ذلك .

مقالات ذات صلة

- Advertisment -

اقراء ايضا