أراد تزيين واجهات المباني فرسم جدارية لزوجته

استغل رئيس وكالة إعلانات روسية، كلفته الحكومة بتزيين واجهات المباني بموسكو  قبل انطلاق نهائيات كأس العالم لكرة القدم، الفرصة ليأمر برسم جدارية لزوجته بطول مبنى من 12 طابقا.

وتعرض الجدارية داريا زوجة إيفان بانتلييف مدير شركة “نوفاتك آرت” وهي ترتدي زيا رياضيا وتمسك بكرة قدم وتظهر في الخلفية سماء زرقاء صافية.

 

وقالت الشركة على وسائل التواصل الاجتماعي “هذه هي الجدارية التي نرحب بها بكل الأجانب في روسيا وندعوهم لمباريات كرة القدم لعام 2018 ”.

وأوضح بانتلييف في حديث لوكالة “رويترز” أن تمويل الجدارية التي رسمت على واجهة أحد المباني في منطقة زوليبينو في موسكو جاء من ميزانية العاصمة.

وهذه إحدى أربع جداريات خاصة بكأس العالم جرى تمويلها بالتعاون مع لجنة العلاقات العامة في موسكو.

وأثار الرسام الذي كشف النقاب عنه قبل انطلاق النهائيات في 14 يونيو/حزيران غضب الكثيرين من رسامي الجداريات في روسيا.

لكن صاحبة الرسم دافعت عن صورتها. وقالت داريا في تدوينة على وسائل التواصل الاجتماعي: “إذا جرى تكليف فنان أو منظم برسم “امرأة شقراء روسية وهي تمسك بكرة”.. لماذا يعترض أي شخص إذا وضع الفنان صورة امرأة يعرفها أو لا يعرفها؟”.

مقالات ذات صلة

- Advertisment -

اقراء ايضا